كنيسة الراعى الصالح
اهلاً و سهلاً بكم في كنيستكم الصغيرة
نوّرتوا و شرّفتوا
منتدى
انا هو الراعي الصالح
نتمنى ان تكونوا سعداء بوجودكم بيننا
و تكون خدمتكم مثمرة بنشر كلمة الرب يسوع

كنيسة الراعى الصالح

كنيسة الراعى الصالح منتدى مسيحى- عائلى - اجتماعى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
كل سنة و انتم طيبين بمناسبة صوم الميلاد المجيد
اسرة كنيسه الراعى الصالح ترحب بالاعضاء الجدد و تطلب من رب المجد ان يكونوا سبب بركه لمجد اسمه القدوس.
ندعوكم لنوال بركة اجتماع الصلاه على دردشة الكنيسه يومياً الساعة 8 مساءاً بتوقيت القاهره

شاطر | 
 

 من اقوال القديس سيرافيم ساروفسكي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: من اقوال القديس سيرافيم ساروفسكي   الأربعاء 15 يناير 2014, 5:21 pm



الجسد عبد، ومن رحمة الله الفائقة أن يتلف الجسد بالمرض،

إذ به تضعف الأهواء وتفتر العواطف ولكن انتبه فقد يكون المرض نتيجة الأهواء،

لذا عليك أن تجاهد ضدّ الخطيئة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



ابقَ في قلاّيتك بانتباه وصمت، وحاول التقرّب من الله
بكلّ الوسائل الممكنة، وعندها سيحوّلك الربّ إلى ملاك.




لا يهم أن أكون أنا راهباً وأنت علمانياً ،
المهم في عين الله هو الإيمان الحقيقي به وبابنه الوحيد ،
من أجل هذا أعطيت لنا نعمة الروح القدس ملتمس السيّد قلوب تفيض بمحبته ومحبة القريب
هذا هو العرش الذي يجلس هو عليه ويظهر منه ذاته في مل ء مجده يا بني
أعطني قلبك (أمثال26:23) في القلب يُبنى ملكوت الله .









ان رغبت في اقتناء السلام الداخليّ،

تجنّب اليأس واسلك بروح مرحة فأوّل تجربة تواجه المجاهد هي اليأس والكآبة والفتور ،

وعليه أن يكون مستعدّاً لها فمن اليأس والفتور يتولّد الغضب ، اللوم، التذمّر ،

الأفكار الدنسة ، عدم تحمّل الآخرين ويصبح المجاهد إمّا راغباً في الثرثرة المتواصلة ،

أو منطوياً على نفسه معتبراً الجميع السبب في حالته الروحيّة الكئيبة واليائسة

واعلم أنّ الكآبة واليأس يتولّدان من الجبن والبطالة والأحاديث التافهة

لذلك فمواجهة هذا المرض تتمّ بتواضع القلب ، والابتعاد عن الثرثرة ، والعمل المستمرّ بحسب طاقة الإنسان ،

والإنعكاف على قراءة الكتاب المقدّس ، والتأمّل بكلام الله والصبر،

وأهمّ من هذا كلّه الطاعة الكاملة والدقيقة. فعندما تطيع لا يعود لديك المتّسع من الوقت للضجر ،

لأنّ الإنسان المتضجّر هو إنسان فوضويّ لا يخضع لنظام محدَّد

ومجمل القول إنّ من استطاع التحكّم بأهوائه يستطيع السيطرة على روح الضجر

كان القدّيس سيرافيم يردّد هذا المقطع من براكليسي العذراء :


" املأي قلوبنا سروراً يا من قبلت ملء الفرح، وأزيلي عنّا حزن الخطيئة "


و "أطلعي لي نوراً مفرِّحاً ".




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



عندما تتم دراسة كلمة الله في الهدوء يغرق الذهن في حقائق الكتاب المقدس
ويتقبل القلب دفئا إلهيا الشيء الذي إذا تم في الوحدة يجلب الدموع ،
هذه الأشياء تدفئ الإنسان كله وتملؤه بمواهب روحية تبهج الذهن والقلب بما لا يعبر عنه ،
وبشكل خاص يجب أن يشدد على الدراسة لكي يمتلك سلام النفس بحسب قول المزامير

" سلام عظيم للذين يحبون ناموسك "




لا تضطرب يا أخي من إزعاجات الآخرين ، بل اعتبرها موجّهة لغيرك،
فتملك السلام في قلبك سريعاً أمّا إن كان من المستحيل عدم الاضطراب ،
فعلى الأقلّ اضبط لسانك مردّداً مع المرنّم في المزمور: " اضطربت ، ولكنّي لم أتكلّم "



كان القديس سيرافيم قد شاخ قبل أوانه، كما كان المرض والإمساك قد أضنياه،
وكانت رجلاه منتفختين متقرّحتين ،
اعتاد أن يقرأ الأناجيل كمن يطلب أن يشترك في خبرة أحداثها
لهذا السبب أطلق على عدد من الأمكنة في محيطه أسماء كتابية،
وأخذ يقرأ في كل منها الفصول التي تناسبها ،
فهنا الناصرة وهناك بيت لحم وهنالك قمة ثابور والجسمانية ،
وقد اعتاد أن يقرأ وهو واقف وكان يقرأ الأناجيل الأربعة يوم الأحد...




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اقوال القديس سيرافيم ساروفسكي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الراعى الصالح :: المنتدى الكتاب المقدّس :: رحله فى اقوال الاباء-
انتقل الى: