كنيسة الراعى الصالح
اهلاً و سهلاً بكم في كنيستكم الصغيرة
نوّرتوا و شرّفتوا
منتدى
انا هو الراعي الصالح
نتمنى ان تكونوا سعداء بوجودكم بيننا
و تكون خدمتكم مثمرة بنشر كلمة الرب يسوع

كنيسة الراعى الصالح

كنيسة الراعى الصالح منتدى مسيحى- عائلى - اجتماعى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
كل سنة و انتم طيبين بمناسبة صوم الميلاد المجيد
اسرة كنيسه الراعى الصالح ترحب بالاعضاء الجدد و تطلب من رب المجد ان يكونوا سبب بركه لمجد اسمه القدوس.
ندعوكم لنوال بركة اجتماع الصلاه على دردشة الكنيسه يومياً الساعة 8 مساءاً بتوقيت القاهره

شاطر | 
 

 قصة الخلق + و تفسير الكلمات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: قصة الخلق + و تفسير الكلمات   الثلاثاء 05 نوفمبر 2013, 7:01 am





قصة الخلق + وتفسير الكلمات
تك 1 : 1 - 2 : 3






تك 1


1- في البدء خلق الله السماوات و الارض.




2- و كانت الارض خربة و خالية و على وجه الغمر ظلمة و روح الله يرف على وجه المياه.


3- و قال الله ليكن نور فكان نور.


4- و راى الله النور انه حسن و فصل الله بين النور و الظلمة.


5- و دعا الله النور نهارا و الظلمة دعاها ليلا و كان مساء و كان صباح يوما واحدا.


6- و قال الله ليكن جلد في وسط المياه و ليكن فاصلا بين مياه و مياه.


7- فعمل الله الجلد و فصل بين المياه التي تحت الجلد و المياه التي فوق الجلد و كان كذلك.


8- و دعا الله الجلد سماء و كان مساء و كان صباح يوما ثانيا.


9- و قال الله لتجتمع المياه تحت السماء الى مكان واحد و لتظهر اليابسة و كان كذلك.


10- و دعا الله اليابسة ارضا و مجتمع المياه دعاه بحارا و راى الله ذلك انه حسن.


11- و قال الله لتنبت الارض عشبا و بقلا يبزر بزرا و شجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه بزره فيه على الارض و كان كذلك.


12- فاخرجت الارض عشبا و بقلا يبزر بزرا كجنسه و شجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه و راى الله ذلك انه حسن.


13- و كان مساء و كان صباح يوما ثالثا.


14- و قال الله لتكن انوار في جلد السماء لتفصل بين النهار و الليل و تكون لايات و اوقات و ايام و سنين.


15- و تكون انوارا في جلد السماء لتنير على الارض و كان كذلك.


16- فعمل الله النورين العظيمين النور الاكبر لحكم النهار و النور الاصغر لحكم الليل و النجوم.


17- و جعلها الله في جلد السماء لتنير على الارض.


18- و لتحكم على النهار و الليل و لتفصل بين النور و الظلمة و راى الله ذلك انه حسن.


19- و كان مساء و كان صباح يوما رابعا.


20- و قال الله لتفض المياه زحافات ذات نفس حية و ليطر طير فوق الارض على وجه جلد السماء.


21- فخلق الله التنانين العظام و كل ذوات الانفس الحية الدبابة التي فاضت بها المياه
كاجناسها و كل طائر ذي جناح كجنسه و راى الله ذلك انه حسن.


22- و باركها الله قائلا اثمري و اكثري و املاي المياه في البحار و ليكثر الطير على الارض.


23- و كان مساء و كان صباح يوما خامسا.


24- و قال الله لتخرج الارض ذوات انفس حية كجنسها بهائم و دبابات و وحوش ارض كاجناسها و كان كذلك.


25- فعمل الله وحوش الارض كاجناسها و البهائم كاجناسها و جميع دبابات الارض كاجناسها و راى الله ذلك انه حسن.


26- و قال الله نعمل الانسان على صورتنا كشبهنا فيتسلطون على سمك البحر
و على طير السماء و على البهائم و على كل الارض و على جميع الدبابات التي تدب على الارض.


27- فخلق الله الانسان على صورته على صورة الله خلقه ذكرا و انثى خلقهم.


28- و باركهم الله و قال لهم اثمروا و اكثروا و املاوا الارض و اخضعوها
و تسلطوا على سمك البحر و على طير السماء و على كل حيوان يدب على الارض.


29- و قال الله اني قد اعطيتكم كل بقل يبزر بزرا على وجه كل الارض و كل شجر فيه ثمر شجر يبزر بزرا لكم يكون طعاما.


30- و لكل حيوان الارض و كل طير السماء و كل دبابة على الارض فيها نفس حية اعطيت كل عشب اخضر طعاما و كان كذلك.


31- و راى الله كل ما عمله فاذا هو حسن جدا و كان مساء و كان صباح يوما سادسا.




تك 2




1- فاكملت السماوات و الارض و كل جندها.


2- و فرغ الله في اليوم السابع من عمله الذي عمل فاستراح في اليوم السابع من جميع عمله الذي عمل.


3- و بارك الله اليوم السابع و قدسه لانه فيه استراح من جميع عمله الذي عمل الله خالقا




---------------------------------------

تفسير بعض الكلمات

----------------------------------




|( 1: 1) الارض : العالم الغير منظور، العالم الروحي.


( 1: 1) الله : الوهيم أي الألوهة أو العظمة الإلهية أي الآلهة وجمع المفرد تعظيم الآب.


( 1: 1) في البدء : أي في البدء المحدود أي البدء الزمني إذ لم يكن كائن إلا الله وحده.


( 1: 1) خلق : أوجد من العدم، كون من لا شئ .


( 1: 2) روح الله : الروح القدس يرف علي وجه المياه لإصلاحها، إشارة للمعمودية.


( 1: 2) خربة : خربة (توهو) هذه الكلمة ترجمت باطلا في اشعياء (45 : 18)،
وهي تعني أطلال، فربما كانت بها حياة ثم خربت بفعل الطبيعة مثل سقوط نيازك وشهب.


( 1: 2) روح الله : الكلمة العبرية تعنى احتضان الطائر بيضه حتى يفقس، أو يتحرك بحنان ورفق .


( 1: 2) الغمر : ماء كثير مختلط بالبخار.


( 1: 3) جلد : كلمة عبرية تعني غلاف


( 1: 3) ليكن نور : النور هنا معناه المائع النوري الذي تحرك فيما بعد بقوة الكواكب،
أول عمل للإصلاح ظهور النور، إشارة للمسيح النور الحقيقي.



( 1: 5) مساء : حيث يوجد النور، إشارة للحياة.




( 1: 5) نهارا : التدبير الإلهي الأول : حكم الضمير المتمثل في الفصل بين النور والظلمة.


( 1: 5) يوما واحدا : وكان مساء وكان صباح يوما، الظلام يعقبه نور،
لذلك يبدأ اليوم الكنسي من المساء وينتهي الصباح، بالنور الحقيقي.


( 1: دعا : إشترع، سن قانوناً.


( 1:
الجلد سماء : الغلاف الجوي، حيث حدود الجاذبية الأرضية.


( 1: سماء : المقصود هنا هو الهواء الفاصل بين ميتة الأرض والمياه المتكونة
من البخار في الغيوم، فيحدد حدودا للمياه السائلة .


( 1: يوما ثانيا : لم يذكر الله أنه حسن أشار للتدبير الثاني وهو حكم الإنسان للإنسان الجلد الفاصل بين مياه ومياه


( 1: 11) بقلا : بقول ومفردها بقلة أ, قطاني،
والبقل هو ما نبت من بذره لا في شجرة ثابتة، وهو يتغذى به الإنسان والحيوان.


( 1: 11) عشبا : غذاء الحيوان.


( 1: 13) يوما ثالثا : التدبير الإلهي الثالث الوعد : الله يكون له مملكة من شعب إسرائيل ب
دأًبوعد إبراهيم ونسله ثم تكوين الأسباط.


( 1: 14) اوقات : فصول، أيام، سنين، لتجديد العهد .


( 1: 14) جلد : القبة الزرقاء


( 1: 14) لايات : مثلما اقتدي النجم المجوس للمسيح الملك المولود، والظلمة الحادثة عند الصليب.


( 1: 19) يوما رابعا : تدبير المسيح الخلاصي.


( 1: 20) زحافات : كان العبرانيون يعدون الأسماك من جملة الزحافات (مز 103 : 25 ).


( 1: 21) التنانين : لا يراد بها نوع معين من الحيوانات بل تشير إلى الحيوانات الضخمة.


( 1: 26) صورتنا : الصورة هنا تعنى الظل - الشبه أو المثال، وهى عكس كلمة أيقون .


( 1: 26) نعمل الانسان : صيغة الجمع هنا أشارة للثلاثة أقانيم.


( 1: 30) دبابة : كل ما يدب علي الأرض من الحيوانات والحشرات.


( 2: 1) جندها : جنود، جيش وتشير في الكتاب المقدس الملائكة،
الكواكب والشموس، والأجرام، عناصر الطبيعة السماوية .


( 2: 2) استراح : راحة، سبت، اليوم السابع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت البطل
مراقبه عامه للمنتدى
مراقبه عامه للمنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1086
بركة من المسيح : 2081
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: قصة الخلق + و تفسير الكلمات   الثلاثاء 05 نوفمبر 2013, 7:25 pm

موضوع  جميل 
الرب يبارك حياتك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الراعى الصالح
عضو جديد
عضو  جديد
avatar

عدد المساهمات : 587
بركة من المسيح : 872
تاريخ التسجيل : 04/11/2013
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: قصة الخلق + و تفسير الكلمات   الخميس 07 نوفمبر 2013, 11:32 pm


من 

موضوع مبارك بكلمه الرب شكراً جزيلاً يا اخت جولى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://good-shepherd.allgoo.net
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: قصة الخلق + و تفسير الكلمات   الأحد 24 نوفمبر 2013, 5:47 am


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: قصة الخلق + و تفسير الكلمات   الأحد 24 نوفمبر 2013, 5:49 am


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة الخلق + و تفسير الكلمات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الراعى الصالح :: المنتدى الكتاب المقدّس :: مواضيع خاصة عن الكتاب المقدّس-
انتقل الى: