كنيسة الراعى الصالح
اهلاً و سهلاً بكم في كنيستكم الصغيرة
نوّرتوا و شرّفتوا
منتدى
انا هو الراعي الصالح
نتمنى ان تكونوا سعداء بوجودكم بيننا
و تكون خدمتكم مثمرة بنشر كلمة الرب يسوع

كنيسة الراعى الصالح

كنيسة الراعى الصالح منتدى مسيحى- عائلى - اجتماعى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
كل سنة و انتم طيبين بمناسبة صوم الميلاد المجيد
اسرة كنيسه الراعى الصالح ترحب بالاعضاء الجدد و تطلب من رب المجد ان يكونوا سبب بركه لمجد اسمه القدوس.
ندعوكم لنوال بركة اجتماع الصلاه على دردشة الكنيسه يومياً الساعة 8 مساءاً بتوقيت القاهره

شاطر | 
 

 منتخبات اّبائية لزمن الصوم الكبير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: منتخبات اّبائية لزمن الصوم الكبير   الأحد 23 مارس 2014, 6:06 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


منتخبات اّبائية لزمن الصوم الكبير القدّس من كتاب موتك حياتي




--- ان يخطأ المرء فهذا بشريُ دونما شك , وامأ المثابرة على الخطيئة
فليست ( أمراً )بشرياً بالمقابل , بل أمر شيطاني ُ تماماً
(القدّيس يوحنّا الذهبي الفم )





--- الكبرى في الرذائل البشرية جميعها إنما هي الوقاحة
(القدّيس غرغوريوس اللاهوتي )





----ا لاّثام والخطايا كلّها تعود إلينا سريعاً ،

 إن لم ننتصر عليها كلّ يوم بأعمال صالحة

( القدّيس كيساريوس )




--- يستحيل على الخطيئة أن تدخل القلب إن لم تطرق بابه اولاً

تحت شكل نزوة اّثارها الشرّير

( القدّيس إ يسيخيوس )




- -- بقدر ما لديكم من رذائل , هكذا لديكم من خصوم

( القدّيس كيساريوس )





--- لقد سلّمنا إليكم بمحبةٍ ما قد اتخذناه من الاّباء
و سيما وأن لا جديد لنزيده على ما تسلّمناه ,

وأنّنا لم نُعدله بأي شكلٍ من الأشكال ,

بل كنّا نحفظ كلّ الأمور مثلما (نحفظ)دستور الإيمان ,

وعلى الحالة التي أعطيت فيها ,

وهكذا نقوم بالخدم تماماً كما فعل المسيح نفسه والرسل واّباء الكنيسة

( القدّيس سمعان التسالونيكي )




---- لا تقّيم الشجرة انطلاقاً من أوراقها , بل ممّا تحمله من ثمر

( القدّيس يوحنا الذهبي الفم )




---- إن كان ملعوناً من عَمِل عَمَل لله باسترخاء

(إرمياء النبي 48 : 10 )
فماذا يستحق إذاً الذي لم يعمله
( القدّيس باسيليوس الكبير )





---- إن المسيحي اليقظ يعترف بسهولة أن منطلقات العهد القديم

كانت في خدمة مبادىء الإنجيل ,
وان ميثاق الثاني قد أسسه الروح نفسه الذي أنشأ الأول

( القديّس لاون الكبير )




---- المسيح هو غاية الناموس ( رومية 10 : 4)

لا أنه يفرغ الرموز من معناها بل أنه يتمّمها .

ومع كونه هو منشىء النظام القديم كما الجديد ,
إلا انه بدّل الأسرار التي كانت تشتمل عليها الوعود الرمزية

إذ قد أنجز ما قد وُعد به ,
ووضع حدّاً للتنبؤات لأنه هو الذي أنبىء به وقد أتى
( القدّيس لاون الكبير )




------ قبل مجيئه المنظور في الجسد ,
اعتاد كلمة الله المجيء روحياً إلى الاّباء والأنبياء دالاً مسبقاً على سرّ قدومه

---- فلقد كانت نعمة العهد الجديد محجوبة سرياً
في حرف العهد القديم , ولذلك يقول الرسول بولس (إن ّالناموس روحيّ)

--( رومية 7 : 14 )
بيد أن الإنجيل يبيّن لنا من خلال الحرف تلك الحقيقة نفسها

التي وافت إلينا بعدما ألمع إليها الناموس ودُلّ عليها مسبقاً في الأنبياء

( القدّيس مكسيموس المعترف )




_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
منتخبات اّبائية لزمن الصوم الكبير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الراعى الصالح :: المنتدى الكتاب المقدّس :: رحله فى اقوال الاباء-
انتقل الى: