كنيسة الراعى الصالح
اهلاً و سهلاً بكم في كنيستكم الصغيرة
نوّرتوا و شرّفتوا
منتدى
انا هو الراعي الصالح
نتمنى ان تكونوا سعداء بوجودكم بيننا
و تكون خدمتكم مثمرة بنشر كلمة الرب يسوع

كنيسة الراعى الصالح

كنيسة الراعى الصالح منتدى مسيحى- عائلى - اجتماعى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
كل سنة و انتم طيبين بمناسبة صوم الميلاد المجيد
اسرة كنيسه الراعى الصالح ترحب بالاعضاء الجدد و تطلب من رب المجد ان يكونوا سبب بركه لمجد اسمه القدوس.
ندعوكم لنوال بركة اجتماع الصلاه على دردشة الكنيسه يومياً الساعة 8 مساءاً بتوقيت القاهره

شاطر | 
 

 أقوال للقديس سلوان الآثوسيّ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
joulia
مديرة عام المنتدى
مديرة عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1517
بركة من المسيح : 2602
تاريخ التسجيل : 05/11/2013

مُساهمةموضوع: أقوال للقديس سلوان الآثوسيّ   الثلاثاء 30 سبتمبر 2014, 6:32 pm

أقوال للقديس سلوان الآثوسيّ




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


- إنّ الآلام والأخطار عَلَّمَتِ الكثيرين الصّلاة. في يومٍ أتى جنديّ ليلتقيني في مخزن المأكولات، وكان راجعًا إلى تسالونيكي.
قلت له: "صلِّ إلى الرَّبّ، أُطْلُبْ منه، وآلامك ستخفّ".


أجابني: "أنا أعرف أن أصلّي. تعلّمت هذا في الحرب، فعندما كنت في المعركة رَجَوْتُ السّيّد أن يحفظني حيًّا، كانت القذائف تتساقط كَزَخَّاتِ المطر، وتتفجّر مضيئةً لامعةً، وقليل من الرّجال بقوا أحياء. لقد اشتركت في معارك عديدة لكن السّيّد حفظني".
وبينما كان يتحدَّث أراني كيف كان يصلّي، وبحسب حركة جسده تمكَّنْتُ أن أحكم أنّه بكلّيّته كان غارِقًا في الله. 


- كان في دير القدّيس بندلايمون في جبل آثوس مبتدِئ عنده عادة الصّلاة الدّائمة كي يغفر له الله خطاياه، وإذ أَخَذَ في تأمّل ملكوت السّماوات قال: "ربّما أَخْلُصُ إذا رجوتُ الله من كلّ قلبي، أن يغفر خطاياي، لكنّي إذا لم أَلْقَ أبويّ في الفردوس فإنّي سأغتمّ متألِّمًا لأجلهما لأنّي أحبّهما. فما هو الفردوس بالنّسبة لي، إذا كنت سأكون فيه حزينًا مغمومًا بسبب والدَيَّ اللَّذَيْنِ يمكن أن يكونا في الجحيم؟".

واستمرّ هذا الفكر ستّة أشهر، ومرّةً أثناء صلاة الغروب رفع المبتدِىء نظره إلى أيقونة المخلّص وصلّى هذه الصّلاة القصيرة:
"أيّها الرّبّ يسوع المسيح ارحمني أنا الخاطىء".



وها الأيقونة تصيرُ السّيّد الحيّ. فامْتَلَأَتْ روحُ المبتَدِىء وجسده عذوبة فائقة، وعَرَفَتْ نفسه السّيّد بالرّوح القدس، وعرفَ أيضًا أنّه حين يملأ حبُّ الله قلبًا ما، فلن يعود بإمكانه تذكّر أيّ إنسان. ومنذ تلك الحقبة، اشْتَعَلَت روحُه حبًّا بالسّيّد...

من كتاب: "القدّيس سلوان الآثوسيّ"

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أقوال للقديس سلوان الآثوسيّ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الراعى الصالح :: المنتدى الكتاب المقدّس :: رحله فى اقوال الاباء-
انتقل الى: